قضايا ومحاكم

صادم .. اغتصاب تلميذات يجرّ أستاذ للإعتقال

قرر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء إيداع أستاذ يعمل بمؤسسة للتعليم الخصوصي توجد بشارع ابن سينا بالمدينة ذاتها السجن المحلي بعين السبع، للاشتباه في تورطه في اغتصاب العديد من التلميذات.

ووفق مصادر، فإن اعتقال الأستاذ جاء عقب الاشتباه في تورطه في اغتصاب العديد من التلميذات وافتضاض بكارتهن بعد استدراجهن إلى إحدى الشقق المفروشة بالدار البيضاء.

وحسب ذات المصادر، فقد اعتقلت الشرطة القضائية التابعة للمنطقة الأمنية بأنفا بالدار البيضاء الأستاذ المعني، لتتم إحالته على أنظار الوكيل العام للملك الذي قرر إحالته على قاضي التحقيق ليتم إيداعه السجن.

ووفق ما أوردته تقارير إعلامية، فإن الأمر يتعلق بأستاذ، يبلغ من العمر 38 سنة ويدرس مادة اللغة الفرنسية، كان يستدرج التلميذات للساعات الإضافية بمؤسسة أخرى، ليقوم بعدها بربط علاقات معهن ومن تم التغرير بهن، قبل نقلهن إلى شقة بشارع سقراط بالمعاريف بالعاصمة الاقتصادية.

وتبين من خلال البحث، وفق المعلومات نفسها، أن الشقة يوفرها له سمسار بمقابل مادي. كما اتضح أن التلميذات يجبرن على معاودة زيارة الشقة لمرات عديدة؛ وهو ما صرحت به إحداهن، إذ أكدت أنها مارست الجنس مع الأستاذ أربع مرات داخل الشقة نفسها.

وتفجرت القضية بعد تنصل المتهم من وعوده لإحدى ضحاياه بالزواج منها خلال الموسم الماضي؛ ما دفعها إلى إخبار والدتها.

وحاول الأستاذ المتهم، أضافت مصادرنا، العمل على التوصل إلى اتفاق مع الأسرة؛ غير أنه اختفى لاحقا، ليتقرر وضع شكاية في حقه.

ولم يقتصر الأمر على هذه التلميذة، حيث تبين بعد البحث أن أخريات لا تتعدى أعمارهن 16 سنة تعرضن بدورهن لاعتداء من طرفه، حيث ثبت بعض عرضهن على الفحص الطبي أنهن فقدن بكارتهن.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى