سياسة

أخنوش : أريد أن يتذكر المغاربة هذه الحكومة بالخير

دافع عزيز أخنوش، رئيس الحكومة في المنتدى الوطني للمنتخبين التجمعيين عن حصيلة حكومته، التي قال أنها “قامت في سنتين ونصف ما لم تستطع حكومات سابقة في ولاياتها الكاملة أن تقوم به من خلال فتح العديد من الأوراش أبرزها الدعم الإجتماعي المباشر ،والتغطية الصحية لجميع الشرائح، ودعم السكن، وتجاوز الأزمات المائية وتدبير تداعيات زلزال الحوز والحوار الإجتماعي الذي حقق مكاسب للشغيلة”.

وقال أخنوش “حين الحديث عن الحكومة وحصيلتها المرحلية، لابد من الحديث عن الأوراش والبرامج الملكية الكبيرة التي لنا شرف تنزيلها على أرض الواقع”. وأكد “بعد النتائج الانتخابية فهمنا فهمنا أن المغاربة يريدون تحالفات واضحة.. حكومة ملتزمة تحقق إنجازات ملموسة”.

وتابع ” عندما تقلدت مسؤولية قيادة كانت البلاد ومازالت تعاني من آثار وباء كوفيد. كما كانت هناك تداعيات الحرب الأوكرانية الروسية، وأزمة الجفاف التي نواجه منذ ثلاث سنوات”. واسترسل رئيس الحكومة “في تلك الفترة كان الحوار الاجتماعي متوقفا..وعلى العموم كان الجميع غير راض”.

من جهتنا، يقول أخنوش، تحملنا المسؤولية، وقلنا أن هناك رهانان كبيران ومهمان يجب الانكباب عليهما. الأول هو المحافظة على القدرة الشرائية للمواطنين، ثم تكريس أسس الدولة الاجتماعية كما يريدها جلالة الملك نصره الله.. وفي الوقت المحدد لها. ووصف أخنوش حصيلة الحكومة بأنها حصيلة للتاريخ.

وقال في هذا الصدد “تابعتم معنا الحصيلة اللي قدّمت في البرلمان. هي حصيلة للتاريخ، لأنها حصيلة تضع الأسرة المغربية في صلب كل السياسات الحكومية (..) ما قمنا به في عامين ونص لم تتمكن حكومات من إنجازه في ولايات كاملة.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى