جهويات

“سمسار” يعثر على جثة ثمانيني بحي شعبي بتيزنيت.

حقائق24

ذكرت مصادر إعلامية  من مدينة تيزنيت خبر عثور مكلف بجمع الأكرية على  جثة شيخ ذي 78 سنة جثة هامدة داخل منزله بأحد الأحياء بالمدينة القديمة بتيزنيت  كان يسكن بمفرده بدار كراء قبل أن يجري اتصالا هاتفيا مع السلطة المحلية والأمن .

تضيف ذات المصادر بأن الهالك كان يقطن بالحي الشعبي المعروف باسم “إمي رازان” المحادي للجامع الكبير بالمدينة العثيقة كان يسكن وحيدا بأحد الدور المعدة للكراء في حين أن أبناءه يقطنون بالدار البيضاء .وترجح ذات المصادر بأن الهالك كان يعاني من مظاعفات صحية حسب إفادت جيرانه اللذين ذكرو أيضا اختفاءه عن الأنظار منذ أيام  ومن المحتمل أن تكون المضاعفات الصحية السبب في وفاته .

وبعد تحرير تقرير في الواقعة من طرف مصالح الأمن والوقاية المدنية تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات لاستكمال الإجراءات القانونية المعمول بها وفتح تحقيق في الموضوع وكشف ملابسات الوفاة

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى