سياسةمجتمع

صحف نهاية الأسبوع:متابعة الرئيس السابق للبلدية المتورط في محاولة قتل زوجته حرقا، و سيارات مشبوهة تستنفر الأجهزة الأمنية

قراءة مواد بعض الجرائد اليومية الخاصة بنهاية الأسبوع من “الصباح” التي كتبت أن سيارات مهملة تستنفر الأجهزة الأمنية، بحيث صدرت تعليمات أمنية مشددة بشأن التعامل مع السيارات المهملة التي توجد على قارعات الطريق داخل أحياء المدن، وكشفت مصادر اليومية أن المعطيات تشير إلى ضرورة التعاطي بحذر مع هذه السيارات التي يبقيها أصحابها مركونة لمدة طويلة في المكان نفسه، مشيرة إلى أن بعضها قد يشكل تهديدا حقيقيا على أمن المغاربة، ووسيلة لإثارة الفوضى بتوظيفها من قبل عناصر إرهابية تترصد بأمن المملكة.

وأضافت الجريدة أن وحدات خاصة تابعة لمصالح الأمن تم تكليفها بمتابعة وتسجيل ورصد النقاط التي توجد بها سيارات مهملة، وكذا جرد قائمة بهذه العربات وتدقيق هويات مالكيها والتعامل مع بعضها في حالة الاشتباه، لاسيما بالنسبة للسيارات التي توجد على مسافة قريبة من بعض المرافق الحيوية أو المصالح الأجنبية.

وأورد المنبر الورقي ذاته أن الشرطة القضائية بالمنطقة الأمنية الإقليمية بسلا تحقق، منذ نهاية الأسبوع الماضي، مع مسؤولين أمنيين بالمديرية العامة للأمن الوطني وتاجر ومالك مصنع في قضية حجز 800 إرسالية صادرة عن المديرية، قصد تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات الإدارية والقانونية، بعد ضبط مراسلات تتداول بين بعض المواطنين.

وفي خبر آخر، نقرأ على صفحات “الصباح” أن محمد يتيم، الكاتب العام للإتحاد الوطني للشغل بالمغرب ، هاجم رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، لأنه كشف عن وصفة لإصلاح أنظمة التقاعد عبر اتخاذ قرارات اعتبرها صعبة وقاسية في حق الموظفين، بحيث أكد يتيم، في تسجيل بثه على الموقع الإلكتروني لنقابته، أن المفاوض النقابي يجب أن تكون له تمثيلية حقيقية وواقعية للدفاع عن الشغيلة، وإذا ضيع هذه المكانة فَقَد قوته التعاقدية، ما سيؤدي إلى فوضى، لأن الشارع ستوكل إليه مهمة تأطير المحتجين، مما يفرض على الحكومة، مجددا، ضرورة مواصلة جلسات الحوار الاجتماعي.

جريدة “المساء” اهتمت بخبر التغييرات التي طالت جنرالات معروفين، من بينهم الجنرال حسن التايك، الذي سيتولى مهام تدبير شؤون جهاز الوقاية المدنية، في حين سيباشر الجنرال عبد الكريم اليعقوبي مهامه الجديدة داخل جهاز القوات المسلحة الملكية، حيث من المنتظر أن يلتحق بأحد مناصب المسؤولية بالمصالح الاجتماعية لهذا الجهاز. وبحسب مصادر الجريدة، فإن التغييرات التي باشرتها وزارة حصّاد في انتظار إعلان رسميتها وتسليم السلط بين الجنرالات، خُطط لها منذ مدة، إذ استقر الاختيار على اسم الجنرال دوبريكاد حسن التايك خليفة لعبد الكريم اليعقوبي، الذي قضى حوالي عشرين سنة على رأس القيادة العامة للوقاية المدنية.

وعلاقة بأخبار المحاكم، كتبت “المساء” أن غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمدينة القنيطرة، قررت متابعة الرئيس السابق لبلدية سيدي يحيى الغرب، الذي كانت السلطات الأمنية قد اعتقلته ووضعته رهن تدابير الحراسة النظرية للاشتباه بتورطه في محاولة قتل زوجته حرقا، وأدانته بـ 20 سنة سجنا نافذا وتعويض مادي للضحية، قدره 80 مليون سنتيم.

وإلى “الأخبار” التي أفادت بأن مدينة برشيد عرفت استنفارا أمنيا، مساء الأربعاء الأخير، بعدما اقتحم شخص ملتح، قيل إنه مختل عقليا، مسجد الحي الحسني بالمدينة، قبيل صلاة المغرب، تزامنا مع وصول موكب عامل إقليم برشيد، والوفد المرافق له، لرئاسة حفل ديني احتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف. وقالت “الأخبار” إن الشخص المذكور فاجأ جموع المصلين، من بينهم عامل الإقليم والسلطات المحلية والعسكرية، بعد دخوله المسجد وهو يردد بصوت مرتفع: “الله أكبر ـ الله أكبر”، قبل توقيفه من قِبل رجال الأمن، والتحقيق معه، ليتبين أنه يعاني اضطرابات من نفسية، فتم وضعه بمستشفى الرازي للطب النفسي.

وذكرت الورقية ذاتها أن رئيس مجلس مقاطعة المنارة بمدينة مراكش، عن حزب “PJD”، نظم رحلة ترفيهية إلى مدينة تطوان، بتمويل من المال العام، استفاد منها منتخبو “المصباح” والمقربون منهم وعدد من رؤساء المصالح بالمقاطعة ذاتها، إضافة إلى مستشارين جماعيين، من إخوة رئيس الحكومة، من باقي المقاطعات الخمس المكونة لمجلس المدينة.

وجاء بالمنبر ذاته أن وزارة الداخلية رفضت ميزانية مجلس الرباط الذي يقوده حزب العدالة والتنمية، المتعلقة بمقاطعات العاصمة الرباط، على الرغم من تأشيره على الميزانية الرئيسية للمجلس. وتابعت “الأخبار” أن والي جهة الرباط- سلا- القنيطرة علل رفضه ميزانية مقاطعات العاصمة، بكون عمدة المدينة، محمد الصديقي، لم يدرج المصاريف المتعلقة باستهلاك الماء والكهرباء بحساب النفقات من المبالغ المرصودة للمقاطعات، طبقا للمادة 181 من القانون التنظيمي 113.14 المتعلق بالجماعات.

“أخبار اليوم” كتبت أن المغرب يستعد لخوض حرب بيئية ضد “الميكة” خلال سنة 2016، خاصة أنه يحتضن القمة العالمية الـ22 للمناخ، التي ستعرف بـ”كوب 22″، والتي يشرف الملك محمد السادس بنفسه على الاستعدادات لتنظيمها. وأفاد المنبر الإخباري بأنه تقرر استخدام جيش جامعي القمامة “الميخالة” في هذه الحرب، عن طريق تمكينهم من درجات ثلاثية العجلات بهدف جمع الأكياس البلاستيكية التي تتطلب أكثر من 300 سنة لكي تنمحي من الوجود، بالإضافة إلى جمع المواد القابلة للاستخدام في إنتاج الورق الذي سيكون بديلا عن الأكياس البلاستيكية.

وجاء بالمنبر الإعلامي ذاته أن دول الخليج تخْلُف وعودها بمساعدة المغرب، بحيث لم تتوصل المملكة، إلى غاية شهر أكتوبر الماضي، سوى بملياري درهم، وتفيد التوقعات بأن الهِبَات الممنوحة لن تتجاوز أربعة ملايير درهم مع نهاية هذا العام، في الوقت الذي توَقَّع فيه القانون المالي للعام 2015 حصول المغرب على 13 مليار درهم من الهبات الخليجية، المبرمجة في إطار الشراكة الإستراتيجية للمغرب مع دول مجلس التعاون الخليجي.
هسبريس ـ فاطمة الزهراء صدور

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى