سياسة

حسيب: عيب أن تظل الحدود مغلقة بين المغرب والجزائر

504x362.jpg

حسيب

دعا المفكر العربي، خير الدين حسيب، مؤسس ورئيس اللجنة التنفيذية لمركز دراسات الوحدة العربية إلى فتح الحدود بين المغرب والجزائر.

وقال المفكر العربي، الذي كان يتحدث، مساء اول امس الجمعة، في محاضرة له نظمتها مؤسسة عابد الجابري للفكر والثقافة بالمعهد العالي لعلوم الإعلام والاتصال، “أعرف أن قضية الصحراء كانت ولا تزال تعرقل بعث الحياة في الاتحاد المغاربي، لكن آمل أن ينجح المغرب في إقناع الجزائر، إذا لم تتم تسوية المشكلة أن توضع جانبا، ويفعل الاتحاد المغاربي، ونبدأ بفتح الحدود بين المغرب والجزائر”، مضيفا بحسرة ” عار على هذه الأمة العربية أن تبقى الحدود مغلقة بين المغرب والجزائر”.

إلى ذلك، اعتبر خير الدين حسيب أن المغرب خطى خطوات مهمة في الإصلاح السياسي، إبان الانتفاضات العربية، وانتقل من ملكية مطلقة إلى دستورية رغم أن الطريق لايزال أمامه ولم ينته بعد”.

وأضاف المتحدث “آمل أن تستفيد الملكيات المطلقة في البلدان العربية من تجربة المغرب، ويساهم المغرب في إصلاح ما يمكن إصلاحه في الدول العربية، خصوصا الجامعة العربية التي خطفت من قبل الخليجيين”.

وتابع المفكر العربي القومي “آمل أن يتمكن المغرب من المساهمة في اختيار أمين عام جديد للجامعة العربية، يعطيها ولا يأخذ منها”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى