جهويات

بلدية إنزكان تعجز عن استخلاص واجبات كراء محلات سوق الجملة

ahmed-adrrak1-599x275

ذكرت مصادر مطلعة، أن مداخيل كراء سوق الخضر والفواكه بإنزكان عرفت تراجعا كبيرا، حيث سجل فصل كراء الاملاك الجماعية ببلدية إنزكان نقصانا حادا بفعل عدم قدرة المصالح الجماعية والقباضة الجماعية على استخلاص مداخيل البلدية خاصة ما يتعلق منها بكراءات المحلات التجارية بمجموعة من الأسواق.

وذكرت نفس المصادر أن مجموعة من أصحاب المحلات التجارية بسوق الجملة لم يؤدوا واجبات الكراء منذ سنوات بفعل التساهل الذي تنهج البلدية في استخلاص واجبات الكراءات.

ومن جهة أخرى، يعرف سوق الجملة ظواهر شاذة تتمثل في قيام جل أصحاب المحلات التجارية بكراء المحل لعدة تجار بالإضافة إلى كراء الفضاءات العمومية المتواجدة أمام محلاتهم.

وذكرت مصادر عليمة، أن ثمن كراء المحل التجاري يتراوح مابين 300 درهم و600 درهم للشخص الواحد يوميا، بينما يتم كراء الفضاءات المحيط بالمحل التجاري بمبلغ 150 درهم يوميا و300 درهم يوميا لمختلف الشاحنات.

ويتراوح مداخيل أصحاب المحلات التجارية بسوق الخضر والفواكه بإنزكان مابين 20 ألف درهم و30 ألف درهم شهريا دون أن يمارسوا أي نشاط تجاري بالسوق.

وعزت مصادر عليمة هذا الأمر إلى تساهل المجلس البلدي والسلطات المحلية، ما أدى إلى استلاء هؤلاء التجار على الفضاءات العمومية داخل السوق والقيام بكراءها دون وجه حق.

ahmed-adrrak1-599x275

سوس24

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى