سياسة

التقدم والاشتراكية يؤجل مؤتمره إلى الثاني من أبريل المقبل

بن-عبد-الله-504x362.jpg

نبيل بن عبد الله

قرر حزب التقدم والاشتراكية تأجيل مؤتمره الاستثنائي إلى 2 أبريل 2016 عوض 13 فبراير المقبل.

ويأتي تأجيل المؤتمر الاستثنائي لحزب التقدم والاشتراكية، بحسب بلاغ لمكتبه السياسي، توصل “اليوم 24″ بنسخة منه، من أجل إتاحة الفرصة لمختلف التنظيمات المحلية والإقليمية لتدارس التعديلات الجزئية للقانون الأساسي للحزب، ولتكثيف وتيرة التعبئة من خلال عقد المؤتمرات الإقليمية للفروع وتنفيذ برنامج إعادة هيكلة الفروع الجهوية للجمعية الديمقراطية للمنتخبين التقدميين.


اللقاء اليساري العربي الثالث


التقدم والاشتراكية يستضيف اللقاء اليساري العربي في دورته الخامسة

من جهة أخرى، دعا حزب التقدم الاشتراكية الحكومة والفرقاء الاجتماعيين إلى العودة السريعة إلى طاولة الحوار الاجتماعي قصد “الانكباب على المطالب العادلة والمشروعة للشغيلة، والنظر في سبل الاستجابة للنقط المستعجلة في الملف المطلبي للنقابات العمالية، وخاصة منها تلك التي لا تثقل كاهل المالية العمومية بتكاليف جديدة، والعمل على توفير الأجواء والشروط التي تمكن من مباشرة حوار اجتماعي منتج كفيل بتعزيز السلم الاجتماعي وبتوفير مناخ الثقة الذي يجب أن يسود العلاقات بين الحكومة والفاعلين الاجتماعيين”، بحسب البلاغ.

وكان المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية قد اعتبر، في تقرير له، قدمه نبيل بن عبد الله أمام الدورة الرابعة للجنة المركزية بالرباط، أن دعوته لعقد مؤتمر استثنائي تعتد بمثابة حركة تصحيحية لإعادة بناء الحزب بشكل جديد يكون قادرا على خوض الانتخابات التشريعية المقبلة.

ويرتقب أن يعمل المؤتمر الاستثنائي على مراجعة القانون الأساسي للحزب في عدد من مقتضياته.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى