اقتصاد

تفاصيل : أضخم مشروع مغربي الذي سيوجه بالكامل لبلدان القارة الإفريقية

24-4-568x364.jpg

أكد مدير تنمية الصناعات التحويلية بمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، السيد حميد قشار، أن إنتاج مركب (أفريكا فيرتيلايزر كومبليكس)، من الأسمدة، سيوجه بالكامل لبلدان القارة الإفريقية.

وأوضح السيد قشار في تصريح للصحافة بمناسبة، تدشين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، لهذا المشروع الوازن، اليوم الإثنين 01 فبراير بالمركب الصناعي الجرف الأصفر، أن إطلاق هذا المشروع والذي سيصل مجموع إنتاجه السنوي، مليون طن، يندرج في إطار التزام مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط بمواكبة التطور الفلاحي ببلدان القارة الإفريقية، التي تتوفر على مؤهلات زراعية مهمة، لكنها لا تعتمد على الأسمدة بالقدر الكافي، حيث يضل مستوى استهلاك الأسمدة بها، منخفضا بعشر مرات مقارنة مع معدل الاستهلاك العالمي.

وأشار إلى أن هذا المركب الجديد، الذي تطلب إنجازه استثمارا قيمته 3ر5 مليار درهم، يأتي أيضا في إطار تنفيذ الاستراتيجية الجديدة للمكتب، الهادفة إلى مضاعفة طاقته الانتاجية، والرفع بثلاث مرات طاقته الانتاجية للأسمدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى