جهويات

درك أولاد تايمة يوقف عصابة لسرقة الإسمنت

timthumb.php

أوقفت عناصر الدرك الملكي لأولاد تايمة، سائق شاحنة صهريجية متلبسا بإفراغ حمولتها من الإسمنت الخام بإحدى الضيعات الفلاحية، بدوار “بوميا”، جماعة أهل الرمل، نواحي تارودانت، واكتشفت بداخل الضيعة أزيد من 40 طنا من هذه المادة، التي يتم استقدامها من مصنع الإسمنت بمنطقة إمي امقورن، ضواحي اشتوكة آيت باها.

وعن طريقة سرقة الإسمنت، أورد مصدر أمني، أن السائق يعمد إلى إفراغ كميات من المادة بالضيعة، قبل أن يتم توجيه البقية إلى وجهتها بأوراش البناء، وخصوصا المقاولات التي تُموّن بهذا النوع من الإسمنت دون تلفيفه في أكياس، إلى أن وصلت الكمية المسروقة بهذه الطريق إلى أزيد من 40 طنا، جرى تخزينها في مستودع، وُفرت فيه جميع الظروف للحفاظ على جودتها.

التحقيق في الواقعة أفضى إلى توقيف مالك الضيعة، حيث حجزت لديه ما يناهز طنين من الوقود المهرب بمحل لبيع وإصلاح العجلات، بدوار “القصيبة”، المنتمي للجماعة ذاتها، وحاول رشوة عناصر الضابطة القضائية بتقديم مبالغ مالية وصفها مصدر أمني بـ”المهمة”، مقابل إخلاء سبيله، وجرى حجزها، بالإضافة إلى اعتقال سائق دراجة ثلاثية العجلات يعمل في توزيع الوقود المهرب.

ويُنتظر إحالة الموقوفين الثلاثة على أنظار النيابة العامة المختصة، بعد انصرام فترة الحراسة النظرية، واستكمال إجراءات الاستماع إليهم ضمن محضر رسمي. كما جرى حجز الشاحنة الصهريجية والدراجة ثلاثية العجلات.

رشيد بحيكن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى