اقتصاد

المغرب يطور ترسانة سلاحه الجوي .. وهذه هي آخر الصفقات التي زعزعت الجيران

24-295-568x364.jpg

استعرض تقرير أعده مركز بحثي عالمي حول التسلح، جانبا من الصفقات التي أبرمتها القوات المسلحة الملكية المغربية، والتي تروم تطوير سلاحه الجو بالمزيد من طائرات أف 16 الأمريكية.

وذكر التقرير أن المغرب سيخصص خلال السنوات الأربع القادمة حوالي 22 مليار دولار، أي ما يعادل 220,8 مليار درهم مغربي، من أجل تطوير ترسانته من الأسلحة الذكية والتقليدية.

وفي السياق، كشفت وسائل إعلامية أمريكية أن المغرب يفاوض المجموعة الأميركية المتخصصة في صناعة الطيران “بوينغ” من أجل اقتناء ثلاث مروحيات عسكرية طراز “شينكوك 47 دي”.

وأفاد الموقع الأميركي المتخصص في الأخبار العسكرية “ديفنس نيوز”، أن هناك مفاوضات جارية بين المملكة المغربية والمجموعة الأميركية لشراء 3 مروحيات “شينكوك 47 دي”..

وكان معهد “ستوكهولم” الدولي لدراسات السلام، قد أفاد أن المغرب جاء في المرتبة 12  في ترتيب الدول المستوردة للسلاح في العالم، متقدما على العراق، وتسبقه السعودية التي جاءت في المرتبة 10، والإمارات المرتبة التاسعة .

وأوضح التقرير ، أن المغرب رفع من حجم وارداته من السلاح بـ1460 في المائة، خلال الأربع أعوام الأخيرة.

وذكر التقرير كذلك بالصفقات التي أبرمها المغرب مع عدة شركات أميركية وفرنسية وهولندية وصينية، كان آخرها استلام طائرات F16.

ويظهر التقرير أن المغرب، رغم رفع حجم وارداته من السلاح، إلى حوالي 3 ملايير دولار على الإنفاق العسكري، وهو ما يوضحه تقرير الأمم المتحدة الأخير، والذي حدد نسبة الإنفاق العسكري في 3 في المائة من الناتج الداخلي الخام.

وحسب الوثائق المرفقة مع التقرير، فتظهر هذه الأخيرة أن المغرب اقتنى واستلم ، 3 مروحيات من نوع CH-47D Chinook، لنقل الجنود والمعدات الثقيلة.

وتوضح الوثائق، أن المغرب اقتنى ، 20 صاروخا AIM-9X Sidewinder، وهي تمثل الجيل الخامس من صواريخ جو/جو قصيرة المدى الموجهة بالأشعة تحت الحمراء، إضافة إلى 60 صاروخ AIM-9L/M Sidewinder.

كما تشير الوثائق، إلى أن المغرب استورد 200 دبابة ABRAMS، و60 قنبلة ذكية من نوع JDAM، بالإضافة إلى 162 صاروخ MIM-23B HAWK متوسطة المدى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى