مجتمع

رغم طلاقها من الملك .. لالة سلمى مازالت أميرة

الأميرة لالة سلمى تواصل حياتها الطبيعية، رغم إعلان القصر طلاقها من الملك محمد السادس، ومازالت تستفيد من عدة امتيازات، فعندما خرج ایريك موريتي، محامي القصر، في بلاغ موجه إلى صحيفة “گالا” الفرنسية، ليرد على نشرها أخبارا  زائفة عن شخص الملك محمد السادس والأميرة لالة سلمى التي وصفها بـ”الزوجة السابقة للملك”، قالت أسبوعية «الأيام لالةسلمى هي اليوم على تواصل دائم مع ابنها الأمير مولاي الحسن والأميرة للاخديجة وتقضي رفقتهما أوقات طويلة. وتعيش حياتها بشكل طبيعي، لها حرسها الخاص واسطولها من السيارات والسائقين والخدم وكأن لا شيء تغير في حياتها بعد الطلاق.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى