جهوياتحوادث

وفاة إمرأة بعد تعرضها لعضة من طرف مختل عقلي بأولاد تايمة

متابعة

في يوم عيد المرأة العالمي، لقت امرأة حتفها بعد تعرضها لعضة مميتة من  مصاص الدماء  مختل عقليا في السوق البلدي بأولاد تايمة، يوم الاثنين المنصرم، بعد أن كانت متوجهة للسوق البلدي لتقتني البصلة، ونضرا لغلائها بمحلات بيع الخضر قرب محل سكناها بحي الكرسي، اضطرت السيدة إلى المجيء لسوق البلدي، لكن لم تكن تعلم بما ينتظرها وهي تتجول في السوق ليفاجئها احد من المختلين عقليا الموجودين بالمدينة، ليتم نقلها فورا إلى المستشفى المحلي، حيث تلقت الإسعافات الأولية، وتعود إلى المنزل.

وفي صباح اليوم الموالي الثلاثاء 08 مارس 2016، ازدادت حالت المصابة سوءا لتنقل من جديد إلى المستشفى حيث وفتها المنية متأثرات بجراحها. هذا المختل لم تكن تلك المرة الأولى التي يهاجم فيها احد في الشارع العام للمدينة، صار الناس يخافون على أنفسهم وعلى فلدات أكبادهم من هؤلاء المختلين خصوصا مع تواجدهم بكثرة  داخل المدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى