لهذه الأسباب يتعرض الوزير "السوسي" أيت الطالب لحملة شرسة! - حقائق 24

لهذه الأسباب يتعرض الوزير “السوسي” أيت الطالب لحملة شرسة!

آخر تحديث : السبت 30 مايو 2020 - 11:33 مساءً

محمد أمنون

هاد السيد لأنه وزير يحظى بالثقة الكبيرة من طرف الذين عينوه على وزارة الصحة، خارج الانتماء الحزبي. لسبب بسيط هو لأنه طبيب جراح يتمتع بكفاءة عالية جدا في قطاع الصحة وبالمؤسسات الإستشفائية التي كان يشرف عليها. وبما أنه من سوس وليس له حزب سياسي قوي يدافع عنه، يبدو أنه يتعرض لحملة شنيعة جدا من طرف لوبي صناعة الأدوية والمصحات الخاصة ومالكي الصيدليات، (هم أنفسهم من يملكون ويشتغلون داخل معامل صناعة الأدوية) بالمغرب الذي يعتبر أكبر لوبي اقتصادي وسياسي، بالرغم من أنه لوبي يصنع الدواء فإنه لا يرحم، وهو اللوبي الذي قاوم وحارب الوزير المقتدر جدا الحسين الوردي، وما تفاكش معاه حتى طيحوه فما يسمى بالزلزال السياسي.

الآن الوزير آيت الطالب يحارب نفس العفاريت والتماسيح من داخل الوزارة ومحيطها، وإذا قمتم ببحث حول من يملك معامل صناعة الأدوية والمصحات الخاصة الكبرى، ستعرف أن هذا اللوبي الذي يتكون في الغالب (من آيت فاس) من أسر نافذة جدا، تتحدى حتى المخزن بنفسه، والمتتبع للشأن السياسي المغربي ولخيط شبكات العائلات المتحكمة في السياسة الاقتصادية الحقيقية، سيعرف أن هذا اللوبي خطير جدا ومتماسك ومتشعب…يتألف من عائلات مصاهرة تسيطر على كل مفاصل الاقتصاد والمالية، كالابناك والتأمين والصيد والفلاحة والصناعة، وخاصة صناعة الأدوية، والمصحات الخاصة والصيدليات …وقد قام المخزن منذ سنوات بمجهود كبير لتقليم أظافر هذا اللوبي الفاسي القاهر، لكنه فشل في قطاعات ونجح في قطاعات أخرى. هذا اللوبي لا يظهر إلى الشعب ولا في الصحافة والإعلام ولكنه يتقن جيدا أدوار اللوبينغ وراء الستار. ولعلكم ستعرفون ما أقصد في نموذج صعود وهبوط حميد شباط(امازيغي الأصل) داخل حزب الاستقلال…مدة قصيرة جدا استرجع اللوبي مكانه على اقدم حزب في المغرب. ويمكن قياس ذلك حتى على تجربة الياس العماري وصراعه مع بنكيران.

على أي؛ قبل ما تعلن وتدخل فشي حملة هوجاء ضد الوزير آيت الطالب، خاصك تفهم شي أمور أخرى أكثر اهمية، فالصراع ليس بين الوزير آيت الطالب السوسي ومدير تابع له اداريا( مديرية الأوبئة) وهو من فاس أيضا، ولكن الصراع يتجاوز ذلك بكثير، لأن الوزير ليست له علاقة ولا مصلحة باللوبي الذي يصنع الأدوية ولوبي الصيدليات والمختبرات والمصحات الخاصة، لأن الوزير بغا ايستعمل الكلوروكين لي كايدير 13 درهم، أما اللوبي الصيدلي والطبي الذي طبعا له علاقة بلوبي آخر مثله في فرنسا…فإنه يطمح إلى داكشي لي فبالكوم…

2020-05-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

حقائق 24