مجتمع

” بؤرة للا ميمونة ” تعيد المغرب إلى نقطة الصفر

رقم صادم للإصابات بفيروس كورونا؛ ذاك الذي استفاق على وقعه المغاربة صباح اليوم الجمعة 19 يونيو الجاري، بصفة عامة وساكنة جهة الرباط سلاالقنيطرة (إقليم القنيطرة)، بصفة خاصة، نظرا لكون أكثر من نصف الحالات المسجلة خلال الليلة الماضية تم رصدها بالاقليم المذكور.

وسجلت جهة الرباط سلا القنيطرة رقماً قياسياً صباح اليوم في عدد الاصابات الجديدة بفيروس كورونا، بلغ 164 إصابة من مجموع 206 على الصعيد الوطني مما جعل الجهة تقفز إلى المرتبة الرابعة في ترتيب الجهات، متفوقة بذلك على جهة فاس مكناس.

وأفادت مصادر، أن الحالات التي تم تسجيلها بالإقليم كلها مرتبطة ببؤرة لالة ميمونة ضواحيالقنيطرة ، المتعلقة بضيعات الفراولة، التي لاتزال تُفرخ عشراتالاصابات، كانت آخرها 164 المسجلة خلال 16 ساعة فقط.

وأوضحت المصادر ذاتها أنه بعدما تخطى عدد المصابين بكورونا في معمل الفراولة عتبة المائة، أجرت السلطات الصحية المختصة، أربعة آلاف تحليل، خلال الأيام القليلة الماضية، لعمال الوحدات الصناعية الأخرى، وهذا العدد الكبير، الذي كشف اليوم من المصابين، وهو من نتائج هذه التحاليل.

ومن أهم المستجدات، التي باتت تعرفها، اليوم، منطقةلالة ميمونة، أن فيروس كورونا انتقل من بؤرة صناعية واحدة، إلى وحدات صناعية أخرى في الجهة،موقعا المزيد من المصابين.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى