جهويات

أكادير: حكاية “هاوي” الزواج بشواهد العزوبة المزورة، الذي نكح ثلاثا و أنجب أطفالا ثم سجن

a90

حكاية “هاوي” الزواج بشواهد العزوبة المزورة، الذي نكح ثلاثا و أنجب أطفالا ثم سجن، تعد واحدة من الحكايات المثيرة.
هي حالة ثلاثة نساء رحن ضحية الفساد الإدراي، فتزوج بهن رجل خمسيني أدلى بشهادات عزوبةمزورة مكنته من ربط حياته بهنن وجعلت مصائرهن الاجتماعية بين يده بعدما كشف لكل واحدة أنها الأولى في حياته، كل واحدة يغمرها بحبه وبسعادته وهو يقترن بها، لكن يخفي وجود زوجات أخري أنجب منهن أبناء….بعد سنوات من المراوغة حدث أن اعتقل بموجب دعوى قضائية، فالتقت الزوجات الثلاث بسجن آيت ملول حيث جرى وضعه، وانكشف أمره وكل ما ظل يخفيه على الزوجتين الأولى والثانية. وحدها الثالثة ذات الخمسة والعشرين سنة اكتشفت بأنه متزوج من سيدةمقيمة بأيت ملول مع ذلك لم تتردد في إعلان الثورة والانقلاب على زيجاته.
فقبل أن تقترن به الثالثة كانت على علم بأنه متزوج وأب لطفلين فكانت تتصل بالزوجة من أجل ترويعها وجعلها تطلب الطلاق، تحكي لها عبر الهاتف عن كل خرجاتها مع عشيقها، وعن مكاننزهاتهما، فاستمر الوضع هكذا وقامت شريكته الثانية برفع دعوى الخيانة الزوجية ضده خلال شهردجنبر من سنة 2014 ، وفي شهر مارس من لسنة الجارية أبرم عقد زواج بالثالثة وعلمت أم أبنائهبذلك فقامت برفع دعوى قضائية اسفرت عن اعقتاله.
بسبب هذا الاعتقال علمت الزوجة المهاجرة بالقصة وبوضعيتها المدنية بصفتها ” ضرة ” تتقاسم قلب الرجل مع زوجتين اخرتين بأكادير دون علمها، لم تعلم حتى بأن علاقته نتج عنها ابنان . تقول الزوجة المهاجرة بأنها كانت سببا في انتشاله من الفقر، انتقل برفقتها إلى فرنسا، ولم يكشف في أي لحظة بأنها اقترن بأخريات” في كل مرة يتزوج يدلي بشهادة عزوبة داير سيليباطير في مخو وغادي هاكاك” تقولالزوجة الأولى .
الزوجة الثانية تحكي أنه ارتبط بها على أساس أنه عازب وانجبت منه الابن البكر، عمره الآن سنة ونصف وعندما علم بأنها حامل منه بابن ثان وفي شهر التاسع، ثار في وجهها، وغادر البيت بعدما أمسك عن الانفاق ، فراح ليتزوج بالثالثة، وكانت العشيقة تمطر الزوجة بالشتائم قبل أن تقترن بهبدورها دون أن يستشير زوجتيه بعدما أدلى بشهادة عزوبة كعادته.
زوجته الأولى والثانية تطالبن بعد الذي جرى بالتحقيق في الجهة التي تمنحه شواهد العزوبة زورا، إلى جانب التحقيق مع أحد العدلين الذي عقد قرانه مرتين رغم علمه بذلك، وتساءلن كيف يقوم قسم قضاء الأسرة بمنح ثلاث عقود زواج لشخص واحد لم يستشر زوجاته في أمر التعدد.
الزوجتان تستغربان كيف اعقتل الزوج وحده ولم يساءل كل الذين ساعدوه على تشريد ثلاثة أسر، وتدمير حياتهن المهاجرة تسبب في توقيف المعاش الذي طانت تتلقاه عن الزوج المتوفي، والزوجة الثانية تتحمل وزر أسرة مكونة من طفلين.

إدريس النجار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى