مجتمع

مهزلة .. سوس بدون مختبر للكشف عن فيروس كورونا!

حائق24/ اكادير

لم تمر الاحتقانات التي يعرفها القطاع الصحي بجهة سوس، والتي بلغ صداها القضاء، دون تأثير على أداء الأطر الطيبة و التمريضية، غير أن الأمر لم يقف عند حد التأثر النفسي الذي أخرج الشغيلة الصحية للاحتجاج الأسبوع الماضي، بل تعداه هذه المرة إلى ما هو أخطر على الصحة العامة بالجهة.

  فجأة و من غير سابق أندار توقفت يومه الاثنين خدمات مختبر التحليلات الخاص بالكشف عن فيروس كورونا، و قد جاء ذلك بعد أن ظلت خدمات هذا المختبر تعرف تراجع ملحوظا كل يوم الى أن توقفت هذه الخدمات اليوم بشكل كلي.

 و أكدت النشرة اليومية للمديرية الجهوية للصحة بجهة سوس ماسة أن المختبر بمستشفى الحسن الثاني لم يقم اليوم بإجراء اية تحاليل مضيفة أن الجهة عرفت 3 وفيات و 15 حالة شفاء.

و تراجعت قدرات المختبر بشكل واضح في الفترة الأخيرة التي تتسم بصراعات و احتقانات داخل القطاع الصحي بجهة سوس ماسة حيث لم يعد عدد التحليلات اليومية يتعدى 800 تحليلة بعد أن كان المختبر يطمح إلىتجاوز1200 تحليلة يوميا منذ بداية العمل به.

 و تتخوف مصادرنا من إن يتواصل تعطيل العمل في المختبر، و أن تتطور الاحتقانات إلى مستوى يمكنها معه أن تحرم المواطنين من إجراء التحاليل اللازمة للتأكد من إصابتهم بالفيروس آو خلوهم من العدوى، في وقت تشهد فيه الوضعية الوبائية بالمغرب تطورات مقلقة اقتضت من الحكومة إعادة فرض الحجر الصحي بالدار البيضاء و تأجيل الدخول المدرسي بعدد من المؤسسات التعليمية في مناطق عديدة.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى