الجريمة والعقاب

موثقة تستولي على ملايين الدراهم من زبنائها وتختفي عن الأنظار

يسود خوف كبير لدى رجال أعمال وأصحاب شركات بعد استيلاء موثقة معروفة، في الدار البيضاء على مبالغ مالية تقدر بملايين الدراهم، حيث يخشى الضحايا فرارها إلى الخارج بعدما تم إغلاق مكتبها من قبل الهيئة الجهوية للموثقين بالدار البيضاء.

وتقدم الضحايا بعدة شكايات ضد الموثقة لدى النيابة العامة ومجلس الموثقين، قصد استرجاع أموالهم، في انتظار تحريك المسطرة القضائية ضدها، لاسيما بعدما تقدم المجلس الجهوي للموثقين، برسالة إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

ويحاول بعض الضحايا الوصول إلى الموثقة خوفا من عدم إتمام معاملاتهم، ولاستعادة أموالهم، إذ يوجد ضمن الضحايا شركات تعمل في مجال العقار والتأمين، ورجال أعمال، مما دفع بعضهم للتردد على مكتبها والبحث عن منزلها، خوفا من هروبها إلى الخارج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى