الجريمة والعقاب

الشرطة تحرر محتجزا طالبته عصابة بفدية بقيمة 500 مليون بالدار البيضاء

حقائق24/ الدار البيضاء

  تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء صباح أمس الثلاثاء، من توقيف خمسة أشخاص من ذوي السوابق القضائية، من بينهم سيدة، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية متورطة في الاختطاف والاحتجاز والمطالبة بفدية مالية.

  وأوضحت المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ لها، أن معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أفادت بأن السيدة المشتبه فيها قامت باستدراج الضحية من فندق كان يقيم فيه بدعوى استئجار شقة مفروشة منخفضة التكلفة، قبل أن يعمد باقي المشتبه فيهم إلى تعريضه للعنف والاحتجاز بالشقة المفترضة وتصويره رفقة صفائح من مخدر الشيرا في شريط فيديو يتضمن اعترافاته القسرية بالسطو على أطنان من المخدرات، وذلك لتعريضه للابتزاز.

 وأكد البلاغ ذاته أن إجراءات البحث أوضحت أن المشتبه فيهم طالبوا الضحية بمبلغ 500 مليون سنتيم كفدية يتم إيداعها بأحد البنوك الأجنبية، قبل أن يكتفوا باستلام وسحب مبلغ أربعة ملايين سنتيم تم إرسالها لفائدتهم عبر وكالة لتحويل الأموال.

 وأضاف البلاغ أن عمليات التفتيش والحجز مكنت من العثور بحوزة اثنين من المشتبه فيهم على مبالغ مالية يشتبه في كونها جزء من متحصلات هذا النشاط الإجرامي، فضلا عن حجز صاعق كهربائي تم استخدامه في تعنيف الضحية خلال عملية احتجازه.

 و قد تم، وفق المصدر نفسه، الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الخمسة تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وكذا توقيف باقي المتورطين المفترضين سواء في التحريض على ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية أو المساهمين في اقتراف عناصرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى