قضايا ومحاكم

بسبب الرشوة .. أربعة أشهر حبسا نافذا لضابطين بأمن قلعة السراغنة

حقائق24/ قلعة السراغنة

أدانت المحكمة الابتدائية في قلعة السراغنة، مساء أمس الاثنين، شرطيين “ضابط أمن ممتاز، وضابط أمن”، بالحبس النافذ، بعدمتابعتهما في حالة اعتقال، من أجل الارتشاء، واستغلال النفوذ، وقضت في حقهما بأربعة أشهر حبسا نافذا، وغرامة مالية قدرها 5000 درهم مع تحميلهم الصائر مجبرا في الأدنى، وتبرئتهما من أجل جنحة استغلال النفوذ.

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني أعلنت في بلاغ لها، أن مصالح الأمن الوطني، قد فتحت بحثا بشأن بلاغ تقدم به شخص متورط في حادثة سير مقرونة بالسكر، يدعي فيه أن موظفي الشرطة المذكورين طلبا منه مبلغا ماليا مقابل التدخل لفائدته لمعالجة ملف هذه الحادثة، وهو ما استدعى فتح بحث دقيق أسفر عن توقيف المشتبه فيهما في حالة تلبس بتسلم مبلغ مالي على سبيل الرشوة.

وقد تم الاحتفاظ بموظفي الشرطة المعنيين تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث المنجز في هذه القضية، وذلك بغرض الكشف عن جميع ظروف وملابسات ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وأوضح البلاغ، أن المديرية العامة للأمن الوطني، أصدرت قرارا يقضي بالتوقيف المؤقت عن العمل في حق الشرطيين المذكورين، وذلك في انتظار انتهاء المسطرة القضائية، ليتسنى لها اتخاذ التدابير الإدارية التأديبية اللازمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى