جهويات

الدرجات النارية تثير الفوضى وتحول حياة ساكنة المدينة القديمة بشفشاون إلى جحيم لا يطاق

اقبايو لحسن

تعاني ساكنة المدينة القديمة بشفشاون من الازعاج والقلق و الضجيج الذي بات يؤرقها والمنبعث من محركات الدراجات النارية التي تجوب الأزقة ليلا ونهارا بلا حسيب ولا رقيب.

وقد صرح عدد كبير من المواطنين لموقع “حقائق24”  على ضرورة تدخل الجهات المعنية للتصدي لهذه الظاهرة، ومصادرة الدراجات النارية المخالفة، نظرا للإزعاج الكبير الذي تسببه، خصوصا و أن بعض الشبان يقومون بتعديل الدراجة لإصدار أصوات مرتفعة و القيام بحركات بهلوانية، وشددوا على ضرورة إطلاق حملات منتظمة على شكل دوريات أمنية لملاحقة هؤلاء الشباب والمخالفين لضوابط القيادة، و إعلان الحرب على الدراجات النارية ذات الأصوات المزعجة و التي تتجاوز السرعة القانونية ضمانا للأمن الطرقي و حفاظا على راحة و أمن الساكنة خصوصاً في مدخل رأس المال في اتجاه ساحة وطاء الحمام.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى