قضايا ومحاكم

دفاع عمدة مراكش السابق ونائبه يلتمس إستدعاء الوالي السابق عبد الفتاح البجيوي

نور الدين أمغاري

لازال عنصر التشويق والإثارة لاصيقا بالقضية التي تحظى باهتمام كبير في صفوف المراكشيون على وجه الخصوص وكل المهتمين بالشأن العام بالمغرب وخارجه بشكل عام والتي يتابع فيها كل من عمدة مراكش السابق محمد العربي بلقايد ونائبه الأول يونس بنسليمان على خلفية شكاية تقدمت بها الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب في شخص رئيس مجلسها الوطني عبد الإله طاطوش تطالب من خلالها بفتح تحقيق قضائي في شبهة تبديد أموال عامة كلفت أزيد من  28 مليار سنتيم على  إثر الصفقات التفاوضية الخاصة بالمؤتمر الدولي للتغيرات المناخية “كوب22 “الذي احتضنته مدينة مراكش نهاية سنة 2016.

وبعد التأجيل الأخير الذي قضت به غرفة الجنايات الإبتدائية المكلفة بجرائم الأموال لدى محكمة الاستئناف بمراكش إلى يومه الأربعاء 23 فبراير الجاري بسبب وعكة صحية ألمت برئاسة هيئة المحكمة بالجلسة حيث قررت الغرفة اليوم تأجيل محاكمة المتهمين العربي بلقايد ونائبه الأول يونس بنسليمان  إلى 17 مارس 2022 لمناقشة القضية التي حددت لها جلسة خاصة بعد تقديم مجموعة من الدفوعات الشكلية تخللتها مجموعة من الأسئلة وجهت إلى المتهمين من طرف النيابة العامة ودفاع المطالب بالحق المدني في شخص الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب والعصبة المغربية لحقوق الإنسان .

وقد تقدم دفاع المتهمين بملتمس لهيئة المحكمة التي أجلت البث فيه والذي  يرمي إلى إحضار والي الجهة السابق المعزول عبد الفتاح البجيوي لاستماع إليه على اعتبار أن هناك مراسلة في 16 غشت 2016 موجهة من هذا المسؤول الترابي إلى مجلس جماعة مراكش يحثه على إبرام صفقات تفاوضية تهم كل الأشغال إستعدادا لاحتضان مدينة النخيل للمؤتمر الدولي للمناخ والتي لم يكتب لبعضها الإنجاز إلا بعد إنتهاء المؤتمر والبعض الآخر لم ينجز بعد الشيء الذي دفع النيابة العامة الاعتراض على هذا الملتمس حيث لا ترى داعي لاستدعاء المسؤول الترابي .

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى