سياسة

بايتاس : دعم المحروقات ليس حلا .. والمطلوب أن يتضامن الجميع وقت الأزمة

متابعة

كشف عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار مصطفى بايتاس خلال المؤتمر الجهوي للحزب بجهة بني ملال الخنيفرة السبت 16 يوليوز الجاري، أن دعم المحروقات سيكلف الدولة اليوم 65 مليار درهم، وهنا تابع بايتاس بقوله للمؤتمرين “تخيلوا كم طريقا تحتاجها هذه المنطقة مثلا وكم مستشفى جامعي حيث سيكلف إنشاء الواحد بجهة بني ملال مليار وقليل”.

وقال بايتاس بأنه: “.. من السهل جدا اللجوء إلى الدعم، لكننا لم نفعل، كما حدث سنة 2014 حيث تم إلغاء 15 مليار درهم من ميزانية الاستثمار، وهو ما جعل مجموعة من الأوراش تتوقف”.

وأضاف بأن الحكومة اتخذت مجموعة من الإجراءات‎، حيث أن الإجراءات الحالية بلغت كلفتها حوالي ‏‏2.2 مليار درهم، موضحا بأن الحكومة لم تختر الحل الأسهل بل حافظت على الاستثمارات واتخذت إجراءات لعدم ‏القدرة الشرائية على كما سنة 2014 ، عندما تم إلغاء 15 مليار درهم من ميزانية الاستثمار مما تسبب في وقف ‏مجموعة ‏من الأوراش.‏

واعتبر المتحدث بأن الحكومة حريصة على الوفاء بالتزاماتها وتعمل على تجاوز الأزمة مع ‏إعطاء مواصلة تنفيذ الأوراش الأولوية منها الشغل والصحة والتعليم‎.

واعتبر الناطق الرسمي باسم الحكومة، بأن المطلوب وقت الأزمة هو أن يتضامن الجميع ومن مختلف المستويات، بما فيها ضرورة أداء المقاولات والشركات الكبرى للضرائب، مشددا على حرص الحكومة على الوفاء بالتزاماتها وعملها المتواصل من أجل العمل بشجاعة لتجاوز الأزمة دون اختلالات، مع إعطاء الأولوية لقطاع الشغل والصحة والتعليم.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى