وطنية

أشغال نفق تحت الشارع تتسبب في توقيف قائد بطنجة

علم من مصادر متطابقة، أن والي جهة طنجة تطوان الحسيمة، محمد اليعقوبي، قد أصدر صبيحة الجمعة الماضي، 17 يونيو الجاري، أمرا إداريا عاجلا يقضي بتوقيف القائد رئيس الملحقة الإدارية 14، التابعة للدائرة الحضرية السواني، بحي فال فلوري، وإعفائه من منصبه، مع إحالته بدون مهمة على قسم الديوان بالطابق الرابع لمقر الولاية بطنجة، وتعويضه بقائد كان يعمل بمدينة تطوان على رأس الملحقة الإدارية المذكورة. وجاء توقيف القائد المعني، إثر زيارة تفقدية مفاجئة لوالي الجهة محمد اليعقوبي لورش إنجاز مشروع نفق تحت أرضي على مستوى تقاطع شارع محمد بن عبد الله، وشارع مولاي يوسف، وشارع فاس، بالنفوذ الترابي لمقاطعتي طنجة المدينة والسواني، حيث لاحظ الوالي الذي حل بالموقع مترئسا لجنة تقنية مختصة، تعثر الأشغال في بعض نقاط المشروع، بسبب تهاون القائد المعفى من منصبه وأعوانه في توفير الظروف المناسبة والآمنة لعمل عمال الورش، خصوصا فيما يتعلق بتنفيذ قرارت الهدم الصادرة في حق بعض البناءات والأسوار المحاذية للورش، ومضايقة السيارات والراجلين للعمال بمرورهم بمحاذاة جوانب النفق الذي لم يكتمل إنجازه بعد، وما يحدثه ذلك من ارتباك في سير العمل وعرقلة لتحرك الآليات الكبيرة من جرافات وشاحنات وغيرها، الشيء الذي قد ينعكس بشكل سلبي، واضح ومباشر على تقدم الأشغال المتأخرة أصلا، لصعوبة الاشتغال في الورش في ظل وجود هذه الفوضى.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى