المرأة

منظمة الصحة العالمية: مكافحة فيروس “زيكا” ستكون طويلة ومعقدة

Zika_3546954b-504x362.jpg

قالت المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية مارغريت تشان، أمس الثلاثاء في برازيليا، إن مكافحة فيروس “زيكا” الذي ينتقل عبر البعوض ويشتبه بتسببه في تشوهات خلقية ستكون “معركة طويلة ومعقدة”.

ووصفت تشان، إثر لقائها الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف، الفيروس المذكور بكونه “معقدا وعنيدا وصعبا جدا”، مضيفة أن على الشركاء المعنيين بمكافحته أن يتوقعوا “أن تكون المعركة ضده طويلة” الأمد.

وتعد البرازيل أكثر بلدان أمريكا اللاتينية تضررا جراء وباء “زيكا”، الذي تنسب إليه الزيادة الكبيرة في ولادات الأجنة بجماجم أصغر من الحجم الطبيعي، وهو ما يتسبب في إضعاف النمو الذهني لدى المصابين به.

وقد وصل عدد المصابين بهذا الفيروس في البرازيل إلى مليون ونصف المليون مصاب. ويسبب فيروس “زيكا”، المنتشر في 21 دولة في منطقة الكاريبي وأمريكا الشمالية والجنوبية، أعراضا من بينها الحمى الخفيفة والتهاب الأعضاء والصداع. وبحسب منظمة الصحة العالمية، لا يتوفر حتى الآن علاج أو لقاح لهذا المرض، الذي نصحت بعض الدول النساء بعدم الحمل بسبب انتشاره.

وطمأنت وزارة الصحة المغاربة أكثر من مرة بخصوص فيروس “زيكا”، الذي انتشر بعدد من الدول، مؤكدة أنه لم يتم تسجيل أي حالة إصابة بهذا الفيروس، الذي غالبا ما تكون أعراضه خفيفة، بل تكاد تكون منعدمة عند 80 في المائة من الحالات، ولا تشكل أي خطورة على حياة الإنسان، باستثناء مضاعفات عصبية محتملة أو حالات صغر الرأس عند المواليد إثر إصابة المرأة الحامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى