ثقافة وفن

وَاشْ عْرْفْتُونِي

حلقت الممثلة لطيفة أحرار شعرها من أجل تجسيد شخصية “غيثة” تبعا لما يقتضيه دورها في الفيلم السينمائي “الأقزام” من توقيع المخرج هشام العسري، الذي مازال يواصل تصوير مشاهده في الوقت الراهن ويروي أحداثا سياسية عاشها المغرب سنة 1986.

لطيفة العاشقة للتحديات ،علقت على مظهرها الصادم لصحف وطنية ،حيث أوضحت أنها لم تحلق شعرها بشكل تام وإنما أجزاء منه، مشيرة إلى أن خبيرة التجميل وتصفيف الشعر بذلت مجهودا كبيرا حتى يبدو وكأنها حلقت شعرها بالكامل، مؤكدة “لو طلب مني المخرج “نقرع” شعري كنت سأفعل ذلك دون تردد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى