الجريمة والعقاب

توقيف شخصين بواد زم كانا ضمن عصابة “الرشق بالحجارة” بالبيضاء

أوقفت عناصر الشرطة بمدينة واد زم بتنسيق مع نظيرتها بمدينة الدار البيضاء، أمس الجمعة 28 يناير، شخصين يبلغان من العمر 20 و22 سنة، وذلك للاشتباه في كونهما من الضالعين في قضية اعتراض مسار الناقلات والسيارات في الشارع العام بغرض السرقة بمنطقة البرنوصي بالدار البيضاء.

وأكدت تقارير إعلامية، أنه تم إيقاف المشتبه فيهما على متن حافلة للنقل العمومي فور وصولهما إلى مدينة واد زم، خلال محاولتهما الفرار من مدينة الدار البيضاء، وذلك بعد ارتكاب أفعال إجرامية في إطار شبكة ضالعة في السرقة بالعنف وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير. كما تداولت تقارير إخبارية أن أحد السائقين المصابين قد توفته المنية البارحة.

ويأتي توقيف المشتبه بهما في أعقاب عملية أمنية واسعة كانت قدأسفرت عن إيقاف تسعة أشخاص آخرين، يشتبه في مساهمتهم ومشاركتهم في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، والذين تم تقديمهم صباح اليوم الجمعة، أمام محكمة الاستئناف بالدار البيضاء من أجل تكوين شبكة إجرامية والسرقة بالعنف.

هذا، وسيُجرى إيداع المشتبه فيهما رهن تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي تجريه الشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى