الجريمة والعقاب

عكس مايروج .. الأمن يوقف جميع المتورطين ضمن عصابة “الرشق بالحجارة”

أوضح مصدر أمني بأن الأبحاث والتحريات التي باشرتها الشرطة القضائية بمنطقة أمن البرنوصي بالبيضاء، على خلفية شريط السرقة بالعنف بالطريق العام، أسفرت عن توقيف 11 شخصا، من بينهم أربعة قاصرين، وذلك للاشتباه في تورطهم في ارتكاب سرقات بالعنف ووضع أشياء في طريق عام بغرض عرقلة مسار المركبات بدافع السرقة وتعييب وسيلة نقل ذات منفعة عامة وإلحاق خسائر مادية بملك الغير، وهي الأفعال التي تم توثيقها بتسجيل فيديو منشور على منصات التواصل الاجتماعي.

وأردف ذات المصدر بأن إجراءات البحث وعمليات التعرف قادت المحققين إلى تحصيل قرائن مادية وأدلة على تورط البعض من المشتبه بهم الموقوفين في اقتراف سرقات بالعنف، من غير تلك الموثقة في شريط الفيديو المنشور.

وشدّد المصدر ذاته، بأن جميع المشتبه فيهم تم تقديمهم أمام النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء بموجب مسطرة واحدة، لارتباط الأفعال الإجرامية المرتكبة، والتي قرّرت إحالتهم على قاضي التحقيق بنفس الهيئة القضائية بموجب ملتمس فتح تحقيق إعدادي، والذي قرّر إيداعهم جميعا رهن الاعتقال الاحتياطي.

ونفى المصدر نفسه صحة الخبر الذي أورد أن بعض المشتبه فيهم لم تكن لهم علاقة بالسرقات المقترفة، مؤكدا بأن الأبحاث والتحريات المنجزة تحت إشراف النيابة العامة المختصة “حدّدت مدى تورط ومستوى تورط كل واحد من المشتبه فيهم سواء في التنفيذ المادي كفاعلين أصليين ومساهمين في تنفيذ السرقات المرتكبة أو كمشاركين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية”.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى