الجريمة والعقاب

فرقة مكافحة العصابات بأكادير توقف مدبر للهجرة غير الشرعية بعدة مدن مغربية

في إطار المجهودات الحثيثة التي تبذلها المصالح الأمنية لمكافحة ظاهرة الهجرة غير المشروعة، تمكنت فرقة مكافحة العصابات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة أكادير على ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، زوال يومه الجمعة 25 فبراير الجاري، من توقيف شخص يبلغ من العمر 32 سنة، وذلك للاشتباه في تورطه في تنظيم عمليات الهجرة السرية في عدة مدن مغربية.

وقد تم توقيف المشتبه فيه على مستوى دوار “تاكاديرت” على بعد 15 كيلومتر في اتجاه مدينة مراكش، كما مكنت إجراءات التمشيط المنجزة في هذه القضية من توقيف ثمانية مرشحين للهجرة غير المشروعة في أماكن متفرقة.

وقد كشفت عملية تنقيط المشتبه فيه الرئيسي بقاعدة بيانات الأشخاص المطلوبين قضائيا، أنه كان يشكل موضوع ثلاث مذكرات للبحث صادرة على التوالي عن الشرطة القضائية بمدينة أكادير وسطات وعن مصالح الدرك الملكي بمدينة الداخلة، وذلك للاشتباه في تورطه في قضايا مماثلة تتعلق بتنظيم الهجرة غير المشروعة.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الأنشطة الإجرامية المنسوبة للمعني بالأمر، وتحديد امتداداته وارتباطاته المحتملة بشبكات التهريب والاتجار بالبشر.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى