اقتصاد

“TGV” مراكش – أكادير يدخل مراحله النهائية وشركة كورية تقوم بإنجاز المشروع

كشف موقع “رايل جورنال” المتخصص في أخبار السكك الحديدية عبر العالم، عن تفاصيل الصفقة التي عقدها المكتب الوطني للسكك الحديدية مع شركة “KNR” الكورية الجنوبية، والتي ستكلف 32 مليون دولار أمريكي (حوالي 320 مليون درهم مغربي)، لتصميم القسم الثالث من الخط العالي السرعة بين مراكش أكادير، والذي سيكون بطول 230 كيلومتر.

وأوضح ذات المصدر أن هذه الصفقة، تمكنت من الحصول عليها تحالف شركتي “KNR” و”Dohwa engineering”، بعد منافسة قوية مع عدد من شركات الهندسة الفرنسية من بينها من اشتغل على الخط فائق السرعة القنيطرة طنجة، الذي دخل الخدمة سنة 2018 بطول يبلغ 183 كيلومتر.

وكان وزير النقل واللوجستيك، محمد عبد الجليل، قد صرح في إحدى جلسات مجلس النواب في شهر يناير السابق، أن المكتب الوطني للسكك الحديدية أكمل بنجاح دراسات التصميم لمشروع مراكش أكادير، بما في ذلك أعمال النبية التحتية والهندسة المدنية والمسوحات الطوبوغرافية.

وأبرز عبد الجليل أنه من المتوقع أن يكلف مشروع خط مراكش أكادير  50 مليار درهم، ويعتمد الستكماله على تأمين التمويل اللازم، مع انفتاح الحكومة على نموذج الشراكة بين القطاعين العام والخاص

وقال رئيس “KNR”، كيم هان يونغ، بهذا الصدد “كانت جائأة هذا المشروع بمثابة فرصة لربلاغ العالم بأن كوريا لديها التكنولويا لتصدير تصاميم السكك الحديدية عالية السرعة، ومن المتوقع أن تصبح نقطة انطلاق لطلبات إضافية لمشروع السكك الحديدية عالية السرعة البولندية، والتي من المقرر طرحها في المستقبل”، مضيفا “ستواصل الشركة بذل جهدها لتكون بمثابة منصة لدعم دخول الشركات المحلية إلى الأسواق الخارجية”.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى