تطوير البنية التحتية وإستنهاض السياحة بأوكيمدن في أفق 2030 - حقائق 24

تطوير البنية التحتية وإستنهاض السياحة بأوكيمدن في أفق 2030

آخر تحديث : الأحد 26 مايو 2019 - 9:10 مساءً
نور الدين أمغاري – مراكش
على إثر المشاكل التي يعاني منها جل المواطنين الذين يختارون جبال “اوكيمدن ” كمكان للترفيه والترويح عن النفس وخاصة في فترة تساقط الثلوج ونظرا لكون هذه المنطقة وجهة عالمية تستقطب مجموعة من السياح محليا ووطنيا وعالميا وفي ظل التقارير السنوية التي ترفع الي المصالح المركزية عن طريق سلطات المحلية بإقليم الحوز نتيجة الاكتظاظ الناتج عن عدم توفر المنطقة على موقف السيارات يستوعب كل الزوار نهيك عن ضعف البنية التحتية والمتمثلة في الطريق الرابط بين “إثنين اوريكة” وجبال” اوكيمدن ” وما تخلق من أزمة في المرور وخاصة عند طريقة العودة من الجبل إلى السفح.
وقد أفاد مصدر مطلع لموقع “حقائق 24” أن الإجتماع الذي احتضنته ولاية الجهة بمراكش صبيحة يوم الخميس الماضي 23 ماي تحت إشراف وزير السياحة ووالي جهة مراكش آسفي ورئيس جهة مراكش آسفي وعامل إقليم الحوز والمدير العام للشركة المغربية للهندسة والسياحة SMIT بحضور رئيسي كل من المجلس الإقليمي للحوز والمجلس الجماعي للأوكايمدن وكذا ممثلي الإدارات والمصالح اللاممركزة المعنية بالإضافة إلى عدد من المنتخبين والمتدخلين في القطاع السياحي وذلك لتدارس مشروع تطوير محطة أوكايمدن في أفق 2030 لجعلها واجهة سياحية معززة بجميع الإمكانيات لاستيعاب 500.000 سائح سنويا وذلك عن طريق الدارسة التي تكلفت بها شركة “SMIT ” تحت إشراف وزارة السياحة هذه الأخيرة التي أبدت التزامها التام بإنجاح هذا الورش الجهوي الذي سيكون له تأثير إيجابي كبير في انتعاش السياحة بهذه المنطقة وخلق فرص الشغل ورواج سيحسن مستوى الدخل عند أبناء المنطقة.
وأضاف ذات المصدر أن هذا المشروع مبني على دراسة تقنية قامت بها الشركة المكلفة بالمشروع وساهم فيها جميع المتداخلين في هذا الورش الذين تم إشراكهم من خلال تسليط الضوء على كل الإكراهات التي يعاني منها جميع المرتفقين الذين يحجون إلى  هذه المنطقة الجبلية والتي تستهوي الجميع بجمالها وخلابة طبيعتها.
2019-05-26
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

حقائق 24