منوعات

لسعة عقرب سامة ترسل تلميذ بأولاد تايمة إلى قسم المستعجلات

تعرض تلميذ قاصر زوال اليوم السبت 28 نونبر الجاري للسعة عقرب سامة بمدخل المدرسة الابتدائية بحي الشليوات أولاد تايمة، مما استدعى نقله إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي بتارودانت قصد تلقى الإسعافات الضرورية.

وأفاد والد الطفل في تصريح صحفي، إن ابنه البالغ من العمر 9 سنوات والذي يدرس في المستوى الثاني ابتدائي، قد تعرض للدغة عقرب، عندما كان بمدخل المؤسسة ينتظر التحاق أستاذ اللغة الفرنسية، مؤكدا أن التلاميذ قاموا بإبلاغ الأستاذ المذكور بإصابة ابنه، حيث خاطبهم هذا الأخير “إيمشي للسبيطار” قبل أن يقوم بإدخاله إلى القسم بدون علم مدير المؤسسة.

وأضاف والد الطفل أنه وفور علمه بالخبر انتقل على وجه السرعة إلى مقر المؤسسة وقام بربط الاتصال بالمدير قبل أن يتم اكتشاف الطفل داخل الفصل الدراسي في وضع صحي خطير مع ظهور أعراض قيء وغثيان، مما استدعى نقله إلى قسم المستعجلات بالمستشفى المحلي بأولاد تايمة قصد تلقي الإسعافات الضرورية، قبل أن يتم توجيهه إلى المستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت نظرا لخطورة حالته الصحية.

إدريس لكبيش

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى