وكالات

أمريكا .. عدة إصابات في إطلاق نار بمدرسة ثانوية في تكساس

أصيب أربعة أشخاص، اثنان منهم بالرصاص، بعدما خاض تلميذ عراكا في أحد صفوف مدرسة ثانوية في تكساس واستخدم سلاحا كان بحوزته.

وقال مساعد قائد شرطة آرلينغتون كيفن كولباي إن الشرطة تبحث عن الشاب البالغ 18 عاما والذي يرتاد ثانوية تيمبرفيو في آرلينغتون ويدعى تيموثي جورج سيمكينز، وهو فر بعدما أطلق النار.

وصرّح كولباي للصحافيين “ليس هذا عملا عنفيا عشوائيا”، مضيفا “خاض التلميذ عراكا واستخدم سلاحا”.

وقال إن ثلاثة أشخاص نقلوا إلى المستشفى، اثنان منهم أصيبا بالرصاص.

كذلك أصيبت امرأة حامل عولجت ميدانيا بعدما تعرّضت لإصابات طفيفة وغادرت المكان.

وقال كولباي إن أكثر من “رصاصتين أو ثلاث رصاصات” أطلقت خلال الواقعة.

وتم إغلاق المدرسة بعيد إطلاق النار وأقامت شرطة آرلينغتون منطقة آمنة للعائلات والطلاب.

وأظهرت مشاهد مباشرة بثّتها قنوات تلفزيونية انتشارا مكثّفا للشرطة في محيط المدرسة وعناصر أمن مسلّحين يفتّشون المدرسة وسيارات إسعاف وعربات إطفاء في الموقع.

كذلك بدت في المشاهد حافلات النقل المدرسي تستعد لإجلاء الطلاب.

وتضم ثانوية تيمبرفيو نحو 1900 تلميذ.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى