وكالات

بتمويل من الملك .. المغرب يدشن أكبر مستشفى تخصصي بغزة

افتتح بمدينة غزة الفلسطينية، يوم أمس الإثنين، أكبر مستشفى بالقطاع والذي تم إعادة إعماره وبنائه وتجهيزه بتمويل كامل من طرف الملك محمد السادس رئيس لجنة القدس من ماله الخاص، بعدما كانت طائرات الاحتلال الاسرائيلي قد قصفته في عدوان أواخر عام 2008.

وعرف حفل افتتاح مستشفى القدس التخصصي، حضور كل من محمد الحمزاوي، السفير المغربي بفلسطين، ورئيس جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، يونس الخطيب، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، ورئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي، ومحافظ غزة إبراهيم أبو النجا ممثلا عن الرئيس عباس،وعدد من المسؤولين الفلسطينيين.

وتبلغ الطاقة الاستيعابية للمستشفى 102 سرير، موزعين على 76 سرير مبيت، و26 سرير رعاية يومية، إلى جانب 8 غرف عمليات تحتوي على أسرّة إفاقة. كما يضم المستشفى أيضا مجموعة من الأقسام التخصصية، منها قسم العناية المركزة بسعة 10 أسرّة، وغرف عمليات قسم النساء والولادة، و10 حضانات للأطفال الخدج، وقسم الجراحة والمناظير.

إلى جانب ذلك، يشتمل المشفى على مركز متخصص في جراحة القلب والقسطرة، لتلبية احتياجات المرضى، وهو من أهم الأقسام داخل المستشفى، ومجهز ضمن معايير عالية تحاكي المراكز العالمية.

المستشفى الذي يحتضن عدة تخصصات، يعتبر الأكبر في قطاع غزة، حيث أصبح المغرب من البلدان القليلة جدا التي قامت بإنجاز عشرات المشاريع بالقطاع.

سفير المغرب في فلسطين، قال في كلمته خلال الافتتاح، إن الملك محمد السادس وبعد انتهاء العدوان الإسرائيلي الآثم على قطاع غزة أواخر عام 2008، كان قد ترأس في مدينة فاس عام 2009 مراسم توقيع إعادة بناء كلية الزراعة التابعة لجامعة الأزهر في غزة، وكذلك إعادة بناء الجناح المدمر لمستشفى القدس، تعبيراً عن التضامن الكامل غير المشروط مع الشعب الفلسطيني.

ولفت إلى أن الملك محمد السادس أصدر كذلك مطلع 2009 عدة قرارات لتقديم مساعدات عاجلة دعماً للشعب الفلسطيني واستقبال عدد من جرحى العدوان الإسرائيلي على غزة في عدة مستشفيات مغربية.

كما أصدر الملك تعليمات للحكومة المغربية من أجل فتح حساب خاص تحت اسم حساب مساعدة فلسطين لتمكين المواطنين المغاربة من تقديم المساعدة للشعب الفلسطيني الشقيق، حسب الحمزاوي.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى