جهويات

إلياس العماري في ورطة بعد دفاعه عن ” الكيف و المخدرات”

حقائق24

دعا بلاغ صادر عن الإئتلاف الوطني لمحاربة المخدرات كل الجهات الحقوقية والمدنية من طنجة إلى الكويرة المدافعة عن صحة وسلامة المواطن، للتصدي والإعتراض على مخطط إلياس العماري زعيم حزب الأصالة والمعاصرة الذي يسعى إلى شرعنة الكيف والحشيش، معتبراً أنه خيانة للوطن ومساهمة في هدر مقدراته البشرية وإصراراً على التطبيع مع الفساد.

 وطالب البلاغ من وزارة الصحة إلى “تحمل مسؤوليتها في الحفاظ على صحة المجتمع وتنوير الرأي العام إلى ما ستؤول إليه الصحة إذا تم التطبيع والشرعنة للمخدرات”، كما طالب في ذات السياق “العلماء وكل مؤسسات الشأن الديني بالقيام بواجب إنكار هذا المنكر الصريح والواضح في ديننا الحنيفكما ينص عليه الدستور وبلد إمارة المؤمنين” .

وأكد البلاغ على إستنكاره ورفضه المطلق لهذا المخطط الاستفزازي وأهدافه الخطيرة والمخالفة لما توافق عليه المغاربة في دستور 2011 وما وقعه المغرب من العهود والمواثيق الدولية” .

 جدير بالذكر أن العماري ادلى بتصريح يقر فيه ان عشبة الكيف المحلية تستعمل في ما بين 50 إلى 60 مادة طبية صالحة للعلاج ، مشيرا إلى أنه “لا يمكن القضاء على مادة صالحة لصحة الإنسان والتنمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى