سياسة

العلمي يثمن قرار رفض إجبار الزوجة على معاشرة زوجها ويعتبره تتويج لنضالات سياسية

متابعة

علق رشيد الطالبي العلمي، رئيس مجلس النواب، عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، عن القرار الصادر حديثا عن محكمة الأسرة بالرباط بخصوص رفض طلب زوج إجبار زوجته على معاشرته جنسيا. قائلا “إن القاضي انتصر للزوجة وهذا قرار يتوج النضالات السياسية والحقوقية”.

وأضاف العلمي، في كلمة له بالجلسة الإفتتاحية للمؤتمر الجهوي للحزب بجهة الرباط سلا القنيطرة، أن هذا الإنتصار يجب أن يلقى الدعم منا كحزب التجمع الوطني للأحرار ولابد من مساندته كحزب. مشير إلى أن النضالات السياسية والتحركات الحقوقية بخصوص المرأة تكرست اليوم بهذا الحكم القضائي الذي انتصر لهذه السيدة، وهذا شئ جميل وأهنئ نساء المغرب بهذا الإنتصار القضائي.

وتعود تفاصيل القرار إلى 9 مارس 2020، بعد رفض المحكمة طلب الزوج بناء على أن المعاشرة الجنسية وما يقتضيه واجب المساكنة “الشرعية” بحسب المادة 51 من مدونة الأسرة هي في الوقت ذاته واجب وحقّ لكلا الزوجين. وأصدرت محكمة الأسرة بالعاصمة الرباط أصدرت قرارا قضائيا ترفض من خلاله طلب الزوج إجبار الزوجة على معاشرته جنسيا مع النفاذ المعجل.

واستندت الهيئة في حكمها أن الهدف من المعاشرة الجنسية داخل مؤسسة الزواج لا يتمثل فقط في تلبية رغبات غريزية وقضاء عابر للوطر، بل قرنها المشرع بآداب المعاشرة التي يجب التقيّد بها من طرف الزوجيْن عند صفاء الجو بينهما.

 

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى